الصفحة الرئيسة البريد الإلكتروني البحث
علي شريعتي/ العرفان الثوريهبوط في الصحراء مع محمد حسين بزيهوية الشعر الصّوفيالمقدس السيد محمد علي فضل الله وحديث الروحعبد المجيد زراقط في بحور السرد العربيقراءة في كتاب التغيير والإصلاحبرحيل الحاجة سامية شعيب«إحكي يا شهرزاد» اهتمام بشؤون المرأة المعاصرةالنموذج وأثره في صناعة الوعيتبادل الدلالة بين حياة الشاعر وحياة شخوصهالشيعة والدولة ( الجزء الثاني )الشيعة والدولة ( الجزء الأول )الإمام الخميني من الثورة إلى الدولةالعمل الرسالي وتحديات الراهنمعرض الكويت الدولي للكتاب 2019صدر حدياً ديوان وطن وغربةعبد النبي بزي يصدر ديوانه أصحاب الكساءتوزيع كتاب هبوط في الصحراء في لبنانإطلاق كتاب هبوط في الصحراءصدور هبوط في الصحراءمتحدِّثاً عن هوية الشعر الصوفينعي العلامة السيّد محمد علي فضل اللهندوة أدبية مميزة وحفل توقيعاحكي يا شهرزاد في العباسيةفي السرد العربي .. شعريّة وقضاياحوار مفتوح مع د. يوسف زيدانمعرض مسقط للكتاب 2019متواليات تراثيةمتواليات صوفيةالتصوف وفصوص النصوص الصوفيةدار الأمير تنعى د. بوران شريعت رضويالعرس الثاني لـ شهرزاد في النبطيةصدر حديثاً كتاب " حصاد لم يكتمل "جديد الشاعر عادل الصويريدرية فرحات تُصدر مجموعتها القصصيةتالا - قصةسِنْدِبادِيَّات الأرز والنّخِيلندوة حاشدة حول رواية شمسندوة وحفل توقيع رواية " شمس "خنجر حمية وقّع الماضي والحاضرمحمد حسين بزي وقع روايته " شمس "توقيع رواية شمستوقيع المجموعة الشعرية قدس اليمندار الأمير في معرض بيروتتوقيع كتاب قراءة نفسية في واقعة الطفدار الأمير في معرض الكويتمشاكل الأسرة بين الشرع والعرفالماضي والحاضرالفلسفة الاجتماعية وأصل السّياسةتاريخ ومعرفة الأديان الجزء الثانيالشاعرة جميلة حمود تصدر دمع الزنابقبيان صادر حول تزوير كتب شريعتي" بين الشاه والفقيه "محمد حسين بزي أصدر روايته " شمس "باسلة زعيتر وقعت " أحلام موجوعة "صدر حديثاً / قراءة نفسية في واقعة الطفصدر حديثاً / ديوان جبر مانولياصدر حديثاً / فأشارت إليهصدر حديثاً / رقص على مقامات المطرتكريم وحفل توقيع حاشد للسفير علي عجميحفل توقيع أحلام موجوعةتوقيع ديوان حقول الجسدباسلة زعيتر تُصدر باكورة أعمالهاالسفير علي عجمي يُصدر حقول الجسدصدر حديثاً عن دار الأمير كتاب عين الانتصارجديد دار الأمير : مختصر كتاب الحج للدكتور علي شريعتيصدر حديثاً كتاب دم ابيضاصدارات مركز الحضارة لتنمية الفكر الإسلامي
الصفحة الرئيسة اّخر الإصدارات أكثر الكتب قراءة أخبار ومعارض تواصل معنا أرسل لصديق

جديد الموقع

علي شريعتي/ العرفان الثوريهبوط في الصحراء مع محمد حسين بزيهوية الشعر الصّوفيالمقدس السيد محمد علي فضل الله وحديث الروحعبد المجيد زراقط في بحور السرد العربيقراءة في كتاب التغيير والإصلاحبرحيل الحاجة سامية شعيب«إحكي يا شهرزاد» اهتمام بشؤون المرأة المعاصرةالنموذج وأثره في صناعة الوعيتبادل الدلالة بين حياة الشاعر وحياة شخوصهالشيعة والدولة ( الجزء الثاني )الشيعة والدولة ( الجزء الأول )الإمام الخميني من الثورة إلى الدولةالعمل الرسالي وتحديات الراهنمعرض الكويت الدولي للكتاب 2019صدر حدياً ديوان وطن وغربةعبد النبي بزي يصدر ديوانه أصحاب الكساءتوزيع كتاب هبوط في الصحراء في لبنانإطلاق كتاب هبوط في الصحراءصدور هبوط في الصحراءمتحدِّثاً عن هوية الشعر الصوفينعي العلامة السيّد محمد علي فضل اللهندوة أدبية مميزة وحفل توقيعاحكي يا شهرزاد في العباسيةفي السرد العربي .. شعريّة وقضاياحوار مفتوح مع د. يوسف زيدانمعرض مسقط للكتاب 2019متواليات تراثيةمتواليات صوفيةالتصوف وفصوص النصوص الصوفيةدار الأمير تنعى د. بوران شريعت رضويالعرس الثاني لـ شهرزاد في النبطيةصدر حديثاً كتاب " حصاد لم يكتمل "جديد الشاعر عادل الصويريدرية فرحات تُصدر مجموعتها القصصيةتالا - قصةسِنْدِبادِيَّات الأرز والنّخِيلندوة حاشدة حول رواية شمسندوة وحفل توقيع رواية " شمس "خنجر حمية وقّع الماضي والحاضرمحمد حسين بزي وقع روايته " شمس "توقيع رواية شمستوقيع المجموعة الشعرية قدس اليمندار الأمير في معرض بيروتتوقيع كتاب قراءة نفسية في واقعة الطفدار الأمير في معرض الكويتمشاكل الأسرة بين الشرع والعرفالماضي والحاضرالفلسفة الاجتماعية وأصل السّياسةتاريخ ومعرفة الأديان الجزء الثانيالشاعرة جميلة حمود تصدر دمع الزنابقبيان صادر حول تزوير كتب شريعتي" بين الشاه والفقيه "محمد حسين بزي أصدر روايته " شمس "باسلة زعيتر وقعت " أحلام موجوعة "صدر حديثاً / قراءة نفسية في واقعة الطفصدر حديثاً / ديوان جبر مانولياصدر حديثاً / فأشارت إليهصدر حديثاً / رقص على مقامات المطرتكريم وحفل توقيع حاشد للسفير علي عجميحفل توقيع أحلام موجوعةتوقيع ديوان حقول الجسدباسلة زعيتر تُصدر باكورة أعمالهاالسفير علي عجمي يُصدر حقول الجسدصدر حديثاً عن دار الأمير كتاب عين الانتصارجديد دار الأمير : مختصر كتاب الحج للدكتور علي شريعتيصدر حديثاً كتاب دم ابيضاصدارات مركز الحضارة لتنمية الفكر الإسلامي

أقسام الكتب

مصاحف شريفة
سلسلة آثار علي شريعتي
فكر معاصر
فلسفة وتصوف وعرفان
تاريخ
سياسة
أديان وعقائد
أدب وشعر
ثقافة المقاومة
ثقافة عامة
كتب توزعها الدار

الصفحات المستقلة

نبذة عن الدار
عنوان الدار
دار الأمير وحرب تموز 2006
About Dar Al Amir
Contact Us
شهادات تقدير
مجلة شريعتي
مواقع صديقة
هيئة بنت جبيل
اصدارات مركز الحضارة

تصنيفات المقالات

عملاء حرب تموز
ريشة روح
قضايا الشعر والأدب
شعراء وقصائد
أقلام مُقَاوِمَة
التنوير وأعلامه
قضايا معرفية
قضايا فلسفية
قضايا معاصرة
الحكمة العملية
في فكر علي شريعتي
في فكر عبد الوهاب المسيري
حرب تموز 2006
حرب تموز بأقلام اسرائيلية
English articles

الزوار

9382936

الكتب

279

القائمة البريدية

 

كرامة إلهية لشهداء بنت جبيل في يوم عيدهم

((أقلام مُقَاوِمَة))

تصغير الخط تكبير الخط

كرامة إلهية لشهداء بنت جبيل في يوم عيدهم

كتب محمد حسين بزي

قصة حقيقية على غرار الأساطير


قبل سنتين كان أحد شباب بنت جبيل أحضر فرع شجرة حور كبير، (فند) له عدة فروع تتشعب منها (أغصان صغيرة)، وخطرت له خاطرة: أن يكتب أسماء شهداء مدينته على ُمدورات خشبية، ويثبتها على تلك الأغصان، فتزيدها بهاءاً، وكان ذلك.

وكان كلما ارتفع شهيد، كان اسمه يُضاف على لوحة تتدلى من الأغصان، التي ُسميت _فيما بعد_: شجرة شهداء مدينة بنت جبيل، وكانت "الشجرة" قد ُطليت بطلاء بنيٍ داكن، يحاكي لون تراب بنت جبيل الندي بدماء شهدائها، وكان طلاء آخر عازل للحرارة، حيث كانت ُتنقل (الشجرة) من مكان لآخر خلال الاحتفالات والمناسات، التي ما برحت تصخب بها بنت جبيل منذ نصر آيار عام 2000م، وبعدها كانت تعود الشجرة لموقعها الطبيعي في قاعة الشهداء، المحاذية لمربع التحرير والصمود ..

كثيراً ما تكررت رحلات الشجرة، وكثيراً ما كنا نخاف عليها من أعين الحساد، وكثيراً ما كنا نلجأ إليها كي تعرج أرواحنا لملكوت الشهداء،

وكثيراً ما كنا نحتقر أسماءنا أمام أنوار أسمائهم، وكثيراً ما كنا نتعلم الدروس الصعبة في العودة إلى الذات منها؛ ونحن نستحضر هاماتهم الباسقة التي تستظل بها أعلى النخلات، إلى أن جاء وعد الله الصادق، ونصر الله عبده.

وكانت حرب تموز، فأضيف للشجرة أسماء شهداء وعد الله، ليصبح مجموع الشهداء المثبتة أسمائهم عليها:

‏(‏43 شهيد)، ومساء السبت الماضي ( 28/7/2007) قبل المهرجان الذي تحدث به سيد المقاومة من بنت جبيل، بينما كنا نجلس في قاعة الشهداء منتظرين خطاب سماحته مع الشاعر عمر الفرا ، وأعزاء آخرين، حيث لفتت نظره (الشاعر عمر الفرا) تلك الشجرة، فسأل عنها مستفسراً متعجباً..؟ ، فقام الحاج سليم بزي وشرح له قصتها التي لم يكن أحداً ليتوقع أنها ستشهد معجزة أيضاً.

ما حدث عصر يوم أمس الأربعاء الواقع فيه 1/8/2007‏ كان شبه معجزة..

إذ دخل أحد الشباب لإحضار غرض من القاعة (التي عادةً ما تكون مغلقة باستثناء المناسبات)، ليجد أن الشجرة، (الغصن المقطوع منذ سنتين) قد أورقت، ونبتت عليها غصون خضراء غضّة، والعجيب أن عدد الأوراق كان 43 ورقة بعدد الشهداء المعلق أسمائهم عليها !

والأعجب: أن الجذع الأساس انفسخ طولياً، وبدأت تترشح منه رائحة أذكى من المسك تعبق بالمكان!.

ومنذ أن ذاع النبأ؛ والمكان استحال مزاراً، يؤمه الصغير والكبير، يعج بعوائل الشهداء، وبالصحافة العربية والأجنبية، والبشر من كل حدب وصوب، ومن كل الطوائف والمشارب.

أمواج بشرية تتدفق الآن إلى بنت جبيل عاصمة المقاومة والتحرير، والكثير قد حجز قادماً من أمريكا، وأستراليا، وكندا، وأفريقيا، ودول الخليج، وغيرها من الدول.

بنت جبيل الآن أضافت إلى أسمائها المألوفة: .. "عاصمة المقاومة والتحرير، أم الشهداء، مدينة الثوار"، ..

أضافت بجدارة اسماً جديداً: عاصمة المعجزات الإلهية.

طوبى لبنت جبيل بشهدائها، وكراماتها، ومقاوميها، وطوبى لمن كان له قلب، واعتبر.

والحمد لله الذي نصر عبده.

ألبوم الصور ( الصور بعدسة فريق عمل دار الأمير )

الآراء الواردة في هذه الصفحة تعبر عن آراء أصحابها فقط؛ ولا تعبر بالضرورة عن رأي دار الأمير للثقافة والعلوم.

 

29-04-2008 الساعة 04:58 عدد القرآت 1652    

الإسم
البريد
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد


جميع الحقوق محفوظة لدار الأمير © 2008